القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الاخبار[LastPost]

معلومه تاريخيه | لعنة الفراعنه المصريين

معلومه تاريخيه | لعنة الفراعنه المصرين

معلومه تاريخيه | لعنة الفراعنه المصرين


أسطورة لعنة الفراعنة


كانوا الناس قديما يخافون دخول الأهرامات أو الاقتراب من أبو الهول.. خوفا من لعنة الفراعنة التي يشاع أنها أدت لوفاة عدد كبير ممن تجرؤوا علي فتح مقابر الفراعنة.

 عند افتتاح مقبرة توت عنخ آمون عام 1922م وجدوا نقوش علي الجدران تقول " سيذبح الموت بجناحيه كل من يحاول أن يبدد أمن وسلام مرقد الفراعنة "

هذه هي العبارة وبعض الحوادث الغريبة التي حدثت وموت كثير من العمال القائمين بالبحث في المقبرة جعل الكثير يعتقد بـ"لعنة الفراعنة"، وظنوا أن كهنة مصر القدماء قد صبوا لعنتهم علي أي شخص يحاول نقل تلك الآثار من مكانها..



 لكن هناك عالم ألماني فتح ملف هذه الظاهرة التي شغلت الكثيرين ليفسر لنا بالعقل والطب والكيمياء كيف أن أربعين عالما وباحثا ماتوا قبل فوات الأوان والسبب هو ذلك الملك توت عنخ آمون

معلومه تاريخيه | لعنة الفراعنه المصرين

ورغم أن هذا الملك ليست له أي قيمة تاريخية لكن من المؤكد أن هذا الملك الشاب قد استمد أهميته الكبرى من أن مقبرته لم يمسها أحد من اللصوص فوصلت إلينا بعد ثلاثة وثلاثين قرنا سالمة كاملة

توت عنخ آمون حكم مصر تسع سنوات وقد اكتشف مقبرته اثنان من الإنجليز هما هوارد كارتر واللورد كارنار فون يوم 6 نوفمبر عام 1922م ذهب كارتر إلي اللورد ليخبره وجاء اللورد إلي الأقصر يوم 23 نوفمبر وكانت ترافقه ابنته وتقدم كارتر وحطم الأختام والأبواب
معلومه تاريخيه | لعنة الفراعنه المصرين

 حتى وصل الي غرفة دفن الملك توت عنخ آمون وبدأت اسطورة اللعنة بعصفور الكناري الذهبي الذي حمله كارتر معه عند حضوره إلي الأقصر وعندما اكتشفت المقبرة أطلقوا عليها أول الأمر اسم "مقبرة العصفور الذهبي"

ويوم الذي تم فيه افتتاح المقبرة سمع استغاثة ولما ذهب ليري ماذا حدث وجد ثعبان كوبرا يمد لسانه إلي العصفور داخل القفص ومات العصفور
معلومه تاريخيه | لعنة الفراعنه المصرين

وعلي الفور قيل أن 'اللعنة' بدأت مع فتح المقبرة حيث أن ثعبان الكوبرا يوجد علي التاج الذي يوضع فوق رأس تماثيل ملوك مصر.. وهذه كانت بداية انتقام الملك من الذين أزعجوه في مرقده

بعد ذلك توالت المصائب وبدأ الموت يحصد الغالبية العظمي ومعظم حالات الوفاة كانت بسبب حمي غامضة مع هذيان ورجفة تؤدي إلي الوفاة وقام معظم الأثرياء الذين يقتنون بعض الآثار والتماثيل الفرعونية الباهظة الثمن بالتخلص منها خوفا من لعنة الفراعنة


يقول العلماء أن هذه اللعنه ما هي سوى تخيلات بشر بدليل أن من يفتح المقبره يموت فورا بسبب أن المقبره تكون مغلقه لمدة الآف السنين فمن الطبيعى ان يكون بها هواء ملوث وميكروبات وغازات سامه بسبب تحلل الجثث فور ان يتنشق الإنسان هذا الهواء الملوث طبيعى ان يمرض وقد يموت

***********************


***********************

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات