القائمة الرئيسية

الصفحات

أخر الاخبار[LastPost]

حريق ضخم على طريق القاهرة والإسماعيلية، شرقي العاصمة المصرية

حريق ضخم على طريق القاهرة والإسماعيلية، شرقي العاصمة المصرية

حريق ضخم على طريق القاهرة والإسماعيلية، شرقي العاصمة المصرية 



اندلع حريق هائل بسبب كسر ماسورة مواد بترولية على طريق الإسماعيلية الصحراوي القريب من منطقة الهايكستب ، ودفعت الإدارة العامة للحماية المدنية بالقاهرة بالاشتراك مع الحماية المدنية بالإسماعيلية، بـ20 سيارة إطفاء لإخماده.



ناشدت الإدارة العامة للمرور المواطنين بالابتعاد عن طريق مصر الاسماعيلية بسبب الزحام، وأغلقت كل الطريق المؤدية للمكان.


أعلن مصدر طبي عن وقوع إصابات وخسائر في عدد من السيارات ، التي تصادف مرورها على الطريق ، والكشف عن ما كان هناك حالات وفاة ، وقد تم تشكيل لجنة فنية تختص بالوقوف على أسباب الحادث وإبلاغ الجهات الأمنية


أعلن المهندس عماد عبدالقادر ، رئيس شركة أنابيب البترول ، السيطرة على الحريق الذي شب بخط خام (شقير- مسطرد) في أول طريق القاهرة- الإسماعيلية الصحراوي،


وقال عبدالقادر ،  أنه تم غلق بلوف الخط قبل وبعد مكان الحريق والتحرك الفوري للقيام بإخماد الاشتعال بواسطة سيارات إطفاء المناطق الجغرافية البترولية المحيطة ، وسيارات إطفاء القوات المسلحة والحماية المدنية.



وقد أعلنت وزارة الصحة والسكان عن ارتفاع عدد إصابات حريق طريق القاهرة الإسماعيلية الصحراوي إلى 17 إصابة حتى الآن ، وأنه تم الدفع بـ 15 سيارة إسعاف مجهزة فور وقوع الحادث ، حيث تم نقل المصابين إلى مستشفى السلام العام ، وجميع الحالات تتلقى الرعاية اللازمة ، ولا هناك وفيات.


وأوضح بيان ، أن الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان تتابع الحالة الصحية للمصابين ، ووجهت بتوفير كافة سبل الرعاية الطبية اللازمة لهم ، ورفع تقرير تفصيلي بحالة المصابين والإجراءات الطبية المتخذة


وتم ذلك بمتابعة الدكتور محمد شوقي وكيل وزارة الصحة بالقاهرة ، والدكتور سامح عشماوي رئيس أمانة المراكز الطبية المتخصصة.


وقد تم توفير مخزون أكياس الدم بمستشفى السلام العام ، والمستشفيات المحيطة بموقع الحادث وتشمل (قليوب، معهد ناصر، البنك الأهلي والمنيرة)، حيث بلغ الإجمالي حوالي 400 كيس دم و 1720 كيس بلازما الدم، موضحًا أهمية بلازما الدم التي تستخدم لمصابي الحروق.




وأكد  أنه تم رفع درجة الاستعداد للقصوى بمستشفى السلام العام والمستشفيات المحيطة بموقع الحادث، طبقا لتوجيهات الوزيرة ، وأن جميع المصابين يتلقون الرعاية الطبية اللازمة وجاري متابعتهم لحين خروجهم بعد تحسن حالتهم الصحية.

***********************


***********************

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

5 تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق